تمكن العرض الأول للعبة GTA 6 من تجاوز حاجز 160 مليون مشاهدة في وقت قياسي، لكنه تعرض للكثير من الانتقادات من العديد من المشاهدين، الذين اتهموا اللعبة بكونها تركز على التحيز العنصري والتمييز لأسباب مختلفة، مثل وجود شخصية نسائية في دور البطولة لأول مرة، وهو ما استلزم تدخل الممثل Ned Luke، الذي لعب دور مايكل في GTA 5، للرد على هذه الانتقادات. بعض الانتقادات، التي تدور غالبًا حول بطلة الرواية الجديدة لوسيا، تقول أنها شريرة تمامًا، وتقول إحدى التغريدات: “أعدك بأن المعجبين سيجعلونك تندم على ذلك”، محذرة Rockstar من جعل GTA 6 تتبع هذا النهج المعتمد على التمييز، وأن المطورين سيدمرون اللعبة بالسياسة والأفكار التي يروجون لها. أعرب Ned Luke، الذي يلعب دور مايكل في Grand Theft Auto 5، عن رأيه في هذه الانتقادات في مقابلة أجريت معه مؤخرًا. وفي حديثه إلى IGN، علق قائلاً: “هناك الكثير من هؤلاء المهرجين هنا يقولون: لقد وقعت روكستار في فخ التمييز (Woke)، إنهم يستسلمون ليقظة العالم”.

وتابع الممثل: “كانت هناك بطلات أخريات في الماضي، ولكن من الواضح أنه ليس في شيء ضخم مثل هذا”، مشيدًا بما رآه حتى الآن، فهناك شائعات مفادها أن لوسيا ستكون البطل المشارك في اللعبة، لكن من الممكن أيضًا أن تكون البطلة الوحيدة بعد الشخصيات الثلاثة القابلة للعب في GTA 5.

يشار إلى أن GTA 6 ستصدر في 2025 على PS5 و Xbox Series.