يوم أمس تم الإعلان رسميًا أن لعبة الرعب Until Dawn قادمة إلى PS5 و PC هي لعبة رعب تفاعلية يقاتل فيها ثمانية أصدقاء من أجل البقاء بعد عودتهم إلى نزل جبلي معزول حيث اختفى اثنان من زملائهم قبل عام.

والآن لدينا المزيد من التفاصيل حول هذه النسخة، حيث يتم تطويرها من قبل استوديو Ballistic Moon، وهو استوديو أسسه مطورون من فريق Supermassive في عام 2019، ومعظمهم شاركوا في تطوير Until Dawn الأصلية.

بالنسبة للقصة علمنا بأنها ستبقى كما هي مع توسيع بعض الجوانب فيها. بينما ستبقى أصوات الشخصيات كما هي أيضاً، لكن تم تحسين جودتها وإضافة رسوم متحركة جديدة.

المثير للاهتمام أكثر أن هذه النسخة ستقدم كاميرا جديدة بزاوية منظور الشخص الثالث، تشبه الكاميرا التي رأيناها في أجزاء ريميك سلسلة Resident Evil الأخيرة. طبعاً إلى جانب وجود الكاميرا السينمائية التقليدية.

وأخيراً لا يُطلق على هذا المشروع اسم ريماستر أو ريميك، إنما إعادة إصدار على محرّك Unreal Engine 5 مع استعمال أحدث التقنيات لتحسين جودة اللعبة.

يقول الوصف الرسمي لهذه النسخة:

تدعوك لعبة Until Dawn، التي أعيد تصميمها وتحسينها لمنصة PS5 والكمبيوتر الشخصي، إلى إحياء الكابوس من جديد، والانغماس في لعبة رعب قاتلة حيث يمكن لكل قرار أن يحدث فرقًا بين الحياة والموت. ستأتي إلى PS5 والكمبيوتر الشخصي في عام 2024.